معلومات تهمك حول الفرق بين نيورونتين وليريكا وتعرف عليها بالتفصيل


دواء نيورونتين وليريكا من الأدوية التي تساعد في علاج التهابات الاعصاب و علاج نوبات الصرع لدى مرضى السكري او اصابات الحبل الشوكي والحزام الناري ويكون الفرق بين نيورونتين وليريكا عبارة عن اختلاف فقط في المادة الفعالة للدواء.

ولكن سوء استعمال دواء نيورونتين ودواء ليريكا يُسبب الإدمان كما أن الانقطاع المفاجئ عن استخدام الدواء يسبب العصبية الزائدة والأرق والاكتئاب والصداع والدوخة لذا خلال هذا المقال نوضح لكم ما هو الفرق بين نيورونتين و ليريكا بعد أن نتعرف علي بعض الحقائق الهامة عن كل من العقارين وهل يمكن بالفعل استخدام النيورونتين كبديل عن ليريكا أم لا.

الفرق بين نيورونتين وليريكا من حيث التعريف والمادة الفعالة

يتمثل الفرق بين نيورونتين وليريكا في الكثير من الاختلافات التي سوف نوضحها لكم في ما يلي:

ما هو دواء نيورونتين وما هي المادة الفعالة؟

دواء نيورونتين هو الاسم التجاري للمادة الفعالة الجابابنتين وهو أحد الأدوية التي تستخدم كمضادات الصرع، حيث يعمل نيورونتين على النواقل العصبية الموجودة في الدماغ، ويساعد على زيادة كفاءة الإشارات العصبية الموجودة في المخ، وفي الواقع النيورونتين أيضا قد يعطي شعورا بالاسترخاء والهدوء والراحة. كما يستخدم كدواء معالج للكثير من الاضطرابات العصبية.

ما هو دواء ليريكا وما هي المادة الفعالة؟

دواء ليريكا هو الاسم التجاري لمادة بريجابالين وهو أحد الأدوية التي تنتمي إلى فئة مضادات الصرع كما أن البريجابلين له نفس التركيب الكيميائي ويعمل علي الناقلات العصبية في الدماغ ويسمى الجلوتامات، كما يساعد الدواء في تقليل الإشارات العصبية والتحكم في أيونات الكالسيوم والبوتاسيوم الموجودة في الدماغ، مما يساعد على تقليل حدة الإشارات الكهربية التي تسبب التشنجات والصرع.

متي يبدأ مفعول ليريكا ومتى ينتهي وكم تكون مدة بقائه في الجسم ؟

ما هي دواعي استخدام دواء نيورونتين الطبية

يستخدم دواء نيورونتين في علاج العديد من الأمراض مثل:

  1. يساعد دواء نيورونتين في نوبات الصرع والتشنجات: يستخدم النيورونتين في علاج التشنجات الموضعية المقتصرة على مكان واحد في الجسم.
  2. علاج الآلام الناتجة عن فيروس الهربس: غالبًا ما يكون الألم بعد فيروس الهربس نتيجة تلف الأعصاب الناتجة عنه كما يساعد  دواء نيورونتين أيضًا في علاج الألم الناتج عن الطفح الجلدي الناجم عن الجدري المائي.
  3. يساعد في علاج أعراض انسحاب الخمور والكحوليات: يتم استخدامه لعلاج آلام الأعصاب و التشنجات الناتجة عن انسحاب الكحول من الجسم.
دواعي استخدام دواء نيورونتين
دواعي استخدام دواء نيورونتين

ما هي دواعي استخدام دواء ليريكا

يستخدم دواء ليريكا في علاج الكثير من اضطرابات الأعصاب التي تتمثل في مايلي:

  1. علاج الآلام الناتجة عن مرض السكري.
  2. يعمل دواء ليريكا في علاج الآلام الناتجة عن فيروس الهربس.
  3. يساعد في  علاج التشنجات والصرع.
  4. علاج آلام إصابات العمود الفقري والحبل الشوكي.
  5. يمكن استخدام دواء ليريكا في علاج للقلق لأنه يؤدي إلى الشعور بالاسترخاء.

الآثار الجانبية لدواء نيورونتين

ينتج عن استخدام دواء نيورونتين بعض الاثار الجانبية ومن الممكن أن تصل إلى درجة كبيرة من الشدة خاصة لدى مرضى الحساسية وقد يتسبب في كل مما يأتي:

  • ظهور علامات الطفح الجلدي.
  • ينتج عن نيورونتين ارتفاع درجة الحرارة.
  • تتورم بعض الغدد في الجسم.
  • تورم الشفاه واللسان.
  • التعب الشديد أو الضعف.
  • ألم عضلي غير متوقع.
  • الالتهابات المتكررة.

الاثار الجانبية لحبوب نيورونتين لدى الأطفال

قد ينتج عن دواء نيورونتين بعض الاضطرابات المزاجية والسلوكية لدى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 3 سنوات إلى 12 سنة على النحو الآتي:

  • الاصابة بتغيير فجائية في المزاج.
  • التصرفات العدوانية.
  • صعوبة التركيز.
  • الأرق والاصابة بـ اضطرابات النوم.
  • تغيير مفاجئ في المستوى الدراسي.
  • القيام ببعض التصرفات المبالغ فيها بصورة مفرطة مثل سرعة الحركة أو سرعة الكلام أو كثرة الضحك.

حقائق حول تجربتي مع ليريكا وكيف وقعت في إدمانه ومحاولتي لعلاجه بالخطوات ؟

ما هي الآثار الجانبية لدواء ليريكا؟

ينتج عن استخدام دواء ليريكا بعض الآثار الجانبية التي تتمثل في ما يلي:

  • الإصابة بالدوخة والنعاس.
  • تورم في اليدين أو القدمين.
  • عدم القدرة على التركيز.
  • الإصابة ببعض اضطرابات الشهية.
  • يتسبب دواء ليريكا في زيادة الوزن.
  • جفاف الفم.

الفرق بين نيورونتين وليريكا من حيث التفاعل مع الادوية الاخرى

تفاعل دواء نيورونتين مع الأدوية الأخرى

  1. المورفين و الأفيونات: عند تناول دواء نيورونتين مع المورفين و الأفيونات ومهدئات السعال مثل الكودايين والهيدروكودون ينتج عنه خطر تثبيط الجهاز العصبي المركزي وعملية التنفس.
  2. المهدئات والمنومات: عند استخدام نيورنيت مع المهدئات والمنومات مثل لورازيبام ينتج عنه الدخول في نوبات النوم والنعاس المستمرة.
  3. مضادات الحموضة: عند تناول الدواء مع الادوية المضادة للحموضة مثل مالوكس يتسبب في نقص فاعلية الدواء.
  4. تناول نيورونتين مع الكحوليات: يتسبب في زيادة الشعور بالدوار والنعاس.

تفاعل ليريكا مع الأدوية والمخدرات الأخرى

يوصى بعدم استخدام دواء ليريكا مع الادوية الأخرى لأنه يمكن أن يسبب صعوبات في التنفس كما يمكن أن يكون لها العديد من العواقب الوخيمة وتتمثل هذه الأدوية في ما يلي:

  1. أدوية علاج مرض السكري مثل:”بيوغليتازون، روزيجليتازون”.
  2. أدوية علاج الضغط المرتفع مثل:”بينازيبريل، كابتوبريل، إنالابريل”.

قد يؤدي استخدام دواء ليريكا مع بعض المواد المسببة للإدمان مثل الكحول والمورفين وغيرها، إلى تثبيط الجهاز العصبي المركزي، مما قد يؤدي إلى اضطرابات في الجهاز التنفسي وضعف الأداء الحركي وغيرها من الأضرار.

تعرف على الاجابة الكاملة حول فوائد حبوب ليريكا للجنس حقيقة أم وهم

الفرق بين نيورونتين وليريكا من حيث اسباب الادمان

ينتج ادمان حبوب ليريكا ودواء نيورونتين عن سوء استخدام الدواء في بعض الحالات التالية:

اسباب ادمان دواء نيورونتين

على الرغم من أن الجابابنتين نادرًا ما يسبب الادمان، فقد تم تضمينه في قائمة الأدوية التي لا يمكن الحصول عليها بدون وصفة طبية في بعض البلدان، ويرجع ذلك إلى انتشار تعاطي مدمني المخدرات أثناء بحثهم عن مواد جديدة لمساعدتهم وتخفيف أعراض انسحاب المخدرات، يمكن أن يحدث اعتماد الجسم على النيورونتين في بعض الحالات نتيجة للأسباب التالية:

  • تناول جرعات كبيرة زائدة عن المسموح خصوصًا دون وجود داع طبي.
  • وجود تاريخ شخصي بإدمان عديد من المواد المخدرة.
  • استخدام نيورونتين لتخفيف أعراض انسحاب المخدرات الأخرى.
اسباب ادمان دواء نيورونتين
اسباب ادمان دواء نيورونتين

الأضرار الناتجة عن إدمان النيورونتين

ينتج عن إدمان دواء نيورونتين الكثير من العواقب على المدى القريب وعلى المدى البعيد كذلك، وتتمثل في ما يلي:

  • الشعور الدائم بالنعاس.
  • عدم القدرة على التوازن.
  • ارتعاش اليدين.
  • الدوار.
  • الاكتئاب.
  • التفكير الدائم في الانتحار وقتل النفس.
  • تغيرات مزاجية شديدة.
  • اضطرابات الذاكرة وكثرة النسيان.
  • القلق الدائم.
  • صعوبة الكلام.

أسباب إدمان حبوب ليريكا

احتمالية الإدمان على حبوب ليريكا ليست عالية مقارنة بالعقاقير المخدرة الأخرى، ومع ذلك تم تضمين حبوب ليريكا مؤخرًا في أدوية الجدول نتيجة انتشار استخدام الدواء دون ضرورة طبية

  1. أسباب وراثية: يزداد خطر الإصابة بالإدمان عند وجود تاريخ عائلي لإصابة أحد أفراد الأسرة المقربين بإدمان أحد المواد المخدرة.
  2. الحالة الصحية للمريض: يزداد خطر إدمان حبوب ليريكا في حالة وجود تاريخ مرضي للشخص بإدمان أحد المواد المخدرة من قبل.
  3. عوامل خارجية ونفسية: تساهم بعض العوامل الخارجية مثل التوتر المستمر وضغوطات الحياة والإصابة بالاضطرابات النفسية إلى زيادة خطر الإدمان.

اضرار ادمان حبوب ليريكا

ينتج عن ادمان حبوب ليريكا بعض الأضرار التي تتمثل في ما يلي:

  • الإصابة بالدوار.
  • الشعور بالنعاس الدائم.
  • عدم القدرة على الرؤية الصحيحة.
  • التعب الشديد والغثيان والقيء.
  • اضطرابات الذاكرة.
  • الارتعاش الشديد.
  • أفكار انتحارية
  • الإصابة باضطرابات الجهاز التنفسي.
  • الاصابة بالتهاب البنكرياس وهذه الحالة تحديدا من الممكن أن تؤدي إلى الوفاة.

مراحل علاج ادمان حبوب ليريكا حبوب نيورونتين

على الرغم من الفرق بين نيورونتين وليريكا من حيث تأثير الإدمان والمادة الفعالة لكل دواء إلا إن مراحل العلاج هي نفسها ولا يوجد فرق بينهما، باستثناء فترة أعراض الانسحاب التي تحدث فيها المراحل التالية من العلاج

  • مرحلة التقييم والتشخيص

يتم تشخيص الحالة، ويتم إجراء جميع الفحوصات والاختبارات الطبية، ومعرفة الأمراض المصاحبة ونسبة سموم الدواء في الجسم، ويتم وضع خطة العلاج المناسبة وبدء العلاج.

  • مرحلة سحب السموم من الجسم

تهدف هذه المرحلة إلى التخلص من السموم المخدرة من الجسم، والتي تتم من خلال خطة دوائية خاضعة للإشراف الطبي تتضمن القضاء على أعراض الانسحاب دون ألم. يتم أيضًا مراقبة المدمن وقد تحدث تغييرات في الحالة.

  • مرحلة التأهيل النفسي والسلوكي

تستهدف مرحلة التأهيل النفسي والسلوكي، عقد اجتماعات نفسية فردية وجماعية، لمعرفة الأسباب الحقيقة وراء تعاطي العقار، ومحاولة التخلص منها، كما تستهدف إعادة تشكيل السلوك من خلال نبذ الأفكار السلبية واستبدالها بأخرى إيجابية، كما تتضمن معرفة أضرار تعاطي المخدرات، وتجنب مخاطر الانتكاسة.

تعرف على الفرق بين نيورونتين وليريكا من حيث مدة البقاء في الجسم

يختلف مدة بقاء ليريكا في الجسم عن مدة بقاء نيورونتين في الجسم لأنهما يختلفان في التركيز والمادة الفعالة التي تشكل كل دواء معا.

  1. مدة بقاء ليريكا في الجسم: تصل مدة بقاء ليريكا في الجسم من 3 ايام الى 5 أيام.
  2. مدة بقاء نيورونتين في الجسم: تستغرق مدة بقاء نيورونتين في البول أسبوع، أما في الدم تستغرق 48 ساعة منذ تعاطي آخر جرعة.

الاسئلة الشائعة حول دواء نيورونتين وليريكا

خلال السطور القادمة نوضح لكم الاجابة المتعلقة بكافة الاسئلة حول الفرق بين نيورونتين وليريكا:

هل يمكن استخدام ليريكا كبديل عن النيورونتين؟

والحقيقة هي أنه يمكن استخدام كلا الدواءين كبدائل لبعضهما البعض ومع ذلك يجب أن يتم ذلك وفقًا لتوجيهات طبيبك، حيث يجب أن تنخفض جرعة نيورونتين تدريجيًا حتى يتم استخدام دواء ليريكا كبديل لعلاج الصرع أما في حالة استخدام الدواء لعلاج الأمراض العصبية، من الممكن التبديل مباشرة بينهما في أي حال، يوصى بشدة باستشارة الطبيب قبل التبديل بينهما.

أوجه التشابه بين نيورونتين وليريكا؟

في الواقع ليريكا والنيورونتين متشابهان كثيرا ولهما قدر لا بأس به من التشابه الكيميائي، إلا أن ليريكا قد يستخدم في علاج بعض الحالات على البريجابلين التي تتمثل في آلام مرض السكري والتهابات الأعصاب، علاج الآلام الناتجة من فيروس الهربس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *